نظام بشار الأسد يلجأ لأسلوب جديد في إذلال وإهانة السوريين.. شاهد!

إشترك الآن بخدمة الأخبار العاجلة على تلغرام

تداول موالو النظام مقاطع فيديو لمشاهد تراكض الناس وراء سيارات الخبز على أمل الحصول على خبزهم بعد أن أوقفت حكومة النظام من الأفران.

وبحسب أحد الفيديوهات التي رصدتها الوسيلة, يركض عشرات السوريين وراء سيارة توزيع الخبز في مشهد ذل وإهانة لم يحدث إلا في مناطق الأسد.

وما إن دخلت السيارة في شارع بإحدى أحياء مدينة حلب, حتى سارع الأهالي للحصول على المادة الأساسية لهم خوفاً من نفاد الكمية التي لا تكفي جميع السكان.

ويحاول السوريون في مناطق النظام تأمين قوات يومهم منتظرين لساعات وصول شاحنة الخبز التي توزع قسماً من ربطات الخبز وتختفي بعدها في إحدى الأزقة.

وأثارت تلك المشاهد استياء الناشطين ورواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين عبروا عن سخطهم لهذه الحالة التي وصل إليها السوريون.

وانتقدت وسائل إعلام النظام تلك المشاهد محملة الحكومة مسؤولية عدم تطبيق آلية ناجعة لتوزيع الخبز وإيصاله إلى الناس.

اقرأ أيضاً: إيران أخطر من كورونا على سوريا.. موقع أمريكي يكشف كذب بشار الأسد وروسيا

ويأتي منع توزيع الخبز من الأفران في محاولة لمنع التجمعات والطوابير التي كانت تحصل على الأفران المنتشرة في عموم المحافظات.

وتشهد مناطق سيطرة النظام نقصاً كبيراً في معظم المواد الغذاية الأساسية مع غلاء كبير رافقها بسبب مخاوف انتشار فيروس كورونا.

وتأتي هذه المشاهد رغم تأكيد حكومة النظام أن سياراتها تقوم بتوزيع الخبز بشكل عادل ومنتظم على الأحياء والمدن.

انشر الموضوع

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك