ماكرون غاضب ويُطالب بوتين باتخاذ هذا الإجراء في إدلب

دعا الرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون”، روسيا لوقف عملياتها فورًا في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وأفاد بيان صادر عن قصر الإليزيه، أن ماكرون أجرى اتصالين هاتفيين مع كل من نظيريه الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان.

وأبدى ماكرون خلال الاتصالين قلقه حيال الوضع الإنساني المستمر في المنطقة.

وأعرب الرئيس الفرنسي عن تعازيه لنظيره التركي عقب الهجـ.وم الذي استهـ.دف الجنود الأتراك في إدلب، مؤكدًا تضامنه مع تركيا، بحسب البيان.

ولفت البيان إلى أن ماكرون وجه دعوة إلى كل من روسيا وتركيا بخصوص “إنهاء الأعمال القتـ.الية فورًا وضمان وقف إطلاق نـ.ار دائم”.

وشدد ماكرون على ضرورة أن تتحمل روسيا مسؤولياتها كونها عضو في مجلس الأمن الدولي.

داعيًا موسكو إلى إنهاء هجمـ.اتها شمال غربي سوريا فورًا، واحترام حقوق الإنسان الدولية وحماية الحقوق المدنية.

وأبدى استعداد فرنسا للمساهمة بخصوص تخفيف التوتر من أجل البدء مجددًا بعملية سياسية في المنطقة.

مبينًا أن بلاده ستتحرك مع الشركاء الأوروبيين من أجل تلبية احتياجات السكان المدنيين في المنطقة.

اقرأ أيضاً: روحاني يقدم مقترحاً غريباً لـ “أردوغان” يستثني فيه روسيا بشأن إدلب!

وقدم ماكرون شكره لتركيا إزاء مساعداتها للاجئين السوريين، مؤكدًا تضامن بلاده الكامل مع تركيا بهذا الخصوص.

وبحث الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في وقت متأخر من مساء السبت، مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأزمة السورية وعلى رأسها إدلب.

انشر الموضوع

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك