(لواء المعتصم) يستلم 11 قرية من (قسد) شمال حلب

سعيد جودت: كلنا شركاء

أعلن لواء المعتصم التابع للجيش السوري الحر، اليوم الأربعاء (10 أيار/مايو)، أنه حصل على تفويضٍ من التحالف الدولي باستلام وإدارة 11 قرية في ريف حلب الشمالي، من ميليشيات سوريا الديمقراطية (قسد).

ونشر الناطق باسم لواء المعتصم، مصطفى سيجري، على حسابه في “تويتر” صورة لتفويض صادر عن التحالف الدولي، جاء فيه: “نحن قوات التحالف الدولي، نفوض لواء المعتصم في استلام وإدارة المناطق التي تم السيطرة عليها من قوات سوريا الديمقراطية”.

واشترط التفويض أن يكون السلاح محصوراً في يد قوات لواء المعتصم، وأن يعود أهالي القرى من مدنيين وجيش حر (دون سلاح).

وأشار تفويض التحالف الدولي إلى أنه يحق للمدنيين من أبناء القرى التي سيديرها لواء المعتصم، دخولها والإقامة فيها تحت حماية لواء المعتصم.

وقال سيجري في سلسلة تغريدات على حسبه في “تويتر”: “إن الكتاب الصادر عن التحالف الدولي هو نتاج جهد وعمل دام لأكثر من شهرين، ويهدف بالدرجة الأولى إلى إعادة 300 ألف نازح ومشرد في الخيام”.

وأردف “أخذ إخوانكم في لواء المعتصم على عاتقهم وبالتعاون مع الأصدقاء والحلفاء إتمام هذا الأمر وتجنيب المنطقة ويلات الحرب”.

وأشار إلى أن “الوصول إلى حالة سلام بين مكونات الشعب السوري هدف لنا ولكن تبدأ بإعادة الحقوق إلى أصحابها، وبعد أن كُلفنا من أبناء هذه القرى وحُملنا أمانة المضي في هذا الأمر قررنا عدم الالتفات للخلف وتقديم مصلحة شعبنا وأهلنا ولو على حسابنا، وأجرينا عدة لقاءات واجتماعات والنتائج حتى الأن مشجعة، وننتظر قليلاً من الوقت وسوف نبين كامل التفاصيل في مؤتمر صحفي بعد إتمام الأمر إن شاء الله”.

ووجه الناطق باسم لواء المعتصم رسالة إلى “أهلنا في تل رفعت ومنغ وعين دقنة وباقي المناطق، اعلموا أن يوم عودتكم إلى بيوتكم وأرضكم قد بات قريب، وقد كانت تصلنا دعواتكم الطيبة لنا”.

ووفق للتفويض الصادر عن الأمم المتحدة، فإن القرى التي سيتولى لواء المعتصم إدارتها، هي: (المالكية، شواغر، مرعناز، منغ، عين دقنة، تل رفعت، الشيخ عيسى، حربل، كفر ناصح، مريمين، دير جمال).

المصدر : كلنا شركاء

انشر الموضوع

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك