رونالدو يجدّد دعمه لأطفال سوريا وهذا ما قاله…

حذيفة العبد: كلنا شركاء

جدّد قائد المنتخب البرتغالي ونجم نادي ريال مدريد كريستيانو رونالدو أمس الأربعاء، مساندته لأطفال سوريا في معاناتهم اليومية، بنشره صورة تجمعه بنجله جونيور الذي يحمل صورة طفل سوري.

pt; font-family: 'times new roman', times, serif;">وكتب هداف ريال مدريد معلقاً “اليوم أفكر في أطفال سوريا أمثال عُمر الذي يحلم بأن يصبح حلاقاً… أنقِذوا الأطفال”، وذلك في تدوينةٍ على صفحته العامة على “فيسبوك”، والمتابعة من قبل أكثر من 120 مليون شخص.

منظمة إنقاذ الأطفال الدولية (Save the Children) شكرت رونالدو على هذه المبادرة، وأضافت في تعليقٍ لها صورة الطفل السوري “نحن كسفيرنا العالمي، ممتنون جدا لدعمكم المتواصل لأطفال سوريا الذين عانوا من الصدمة النفسية والعاطفية جراء ستّ سنوات من الحرب”.

وأضافت المنظمة العالمية “حان الوقت لوقف كوابيس أطفال سوريا ليبدؤوا بالشفاء”.

وكان قائد المنتخب البرتغالي وجه قبل نحو شهرين رسالة إلى أطفال سوريا، يقول لهم فيها إنهم الأبطال الحقيقيون ويحثهم على ألا يفقدوا الأمل، في شريطٍ مصوّر بثّه على صفحته “الفيسبوكية” قال فيه “مرحبا، هذه رسالة موجهة إلى أطفال سوريا، نعلم أنكم تعانون كثيرا. صحيح أنني لاعب مشهور جدا، لكنكم الأبطال الحقيقيون. لا تفقدوا أملكم، العالم معكم، نحن نهتم لأمركم، أنا معكم”.

المصدر : كلنا شركاء

انشر الموضوع

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك