توم هانكس ينشر صورة مع نصائح لمحبيه بعد أن أصيب بفيروس كورونا.. أحدهم علق بطرافة على وجبة فطوره

حثَّ توم هانكس محبيه على الاهتمام بأنفسهم وببعضهم البعض في أحدث
منشوراته على منصة إنستغرام، وذلك بعد أن أتت نتائجه إيجابية لاختبار فيروس كورونا
هذا الأسبوع.

النجم توم هانكس يتعافى
حالياً وزوجته ريتا ويلسون، وكلاهما يبلغ من العمر 63 عاماً، من المرض في مستشفى
العزل بعد إصابتهما أثناء تصوير فيلم في أستراليا، حسب تقرير صحيفة

1695494">Mirror
البريطانية.

كان الزوجان، اللذان تزوجا
منذ أكثر من 30 عاماً، قد سافرا إلى أستراليا من أجل تصوير الفيلم الذي يحكي
السيرة الذاتية للفنان إلفيس بريسلي ويلعب توم دور البطولة فيه.

الأحد 15 مارس/آذار، شارك توم
تحديثاً مع محبيه حيث ظل هو وريتا في العزل بصورة لإفطاره المكون من الفيغيمايت
على خبز محمص وكوب من الماء، ملمحاً إلى أنه تجاوز الفترة الأصعب من المرض.

كما تضمنت الصورة لعبة صغيرة
على شكل كنغر وأخرى على شكل دب كوالا لطيف، إجلالاً منه لأولئك الذين ساعدوا في
رعايته.

إلى جانب الصورة، كتب:
“شكراً لمن ساعدوني. فلنهتم بأنفسنا وببعضنا البعض. هانكس”.

رد المحبون على منشوره متمنين
له ولوريتا الشفاء والصحة الجيدة، بينما مزح آخرون حول كمية الفيغيمايت التي وضعها
على الخبز المحمص.

وقال أحدهم: “هذا كثيرٌ
من الفيغيمايت حتى بالنسبة للمعايير الأسترالية. لكن استمتع!”.

 في وقت سابق من
الأسبوع، نشر توم وزوجته ريتا صورة سيلفي لهما ظهرا فيها مبتسمين حيث بقيا في
العزل.

 كتب توم: “أنا
وريتا ويلسون نريد أن نشكر الجميع هنا في أستراليا لإهتمامهم بنا جيداً. لقد أصبنا
بفيروس Covid-19 ونحن حالياً نقيم في العزل حتى لا ننقله إلى أي شخص آخر”.

 أضاف: “بعض
الأشخاص يمكن أن تتسبب إصابتهم بهذا الفيروس إلى حالة مرضية خطيرة للغاية. ونحن
نتعامل مع الأمر يوماً بيوم. هناك أشياء يمكننا القيام بها جميعاً للتغلب على هذا
من خلال اتباع نصائح الخبراء والعناية بأنفسنا وببعضنا البعض، أليس كذلك؟”. 

وتابع: “تذكر، على الرغم
من جميع الأحداث الحالية، لا بكاء في لعبة البيسبول (جملة قيلت على لسان إحدى
الشخصيات التي أداها). هانكس”. 

كان هانكس قد أعلن في بيان
إصابته هو وزوجته بالفيروس ليصبحا أعلى المشاهير مكانة والذين أصيبوا بالفيروس.

وكتب: “مرحباً أيها
الناس. أنا وريتا هنا في أستراليا. شعرنا بالتعب قليلاً، مثلما يحدث حين نصاب
بالبرد، وبعض آلام الجسد. كانت لدى ريتا بعض القشعريرة التي تجيء وتذهب. والحمى
الطفيفة أيضاً”. 

وأضاف: “ولنضع الأمور في
نصابها الصحيح، كما هو مطلوب من العالم فعله الآن، أجرينا اختبار لفيروس كورونا،
وجاءت النتيجة إيجابية”. 

وقال أيضاً: “حسناً،
الآن. ماذا نفعل بعد ذلك؟ المسؤولون الطبيون لديهم بروتوكولات يجب اتباعها”.

وتابع: “سوف يجري
اختبارنا -أنا وريتا- ومراقبتنا ووضعنا في العزل طالما تتطلب الصحة والسلامة
العامة ذلك. سنعيش هذه المرحلة يوماً بيوم، أليس كذلك؟”. 

وقع توم على البيان قائلاً:
“سنُبقي العالم على اطلاع ومحدث بآخر التطورات. اعتنوا بأنفسكم! هانكس!”.  

انشر الموضوع

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك