برلماني روسي يعلق على طلب أردوغان تنحي بوتين في المواجهة مع نظام الأسد

رفض برلماني روسي طلب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من روسيا التنحي جانبًا وترك بلاده وجهاً لوجه مع قوات الأسد.

وأكد رئيس لجنة الشؤون الدولية بمجلس الدوما دميتري نوفيكوف أن تركيا لا تملك أي حق أو صلاحية تسمح لها بتحديد مصير النظام السوري.

وقال نوفيكوف بحسب ما رصدت الوسيلة: “القيادة التركية ليس لها صلاحية أو حق في ذلك”.

وأشار نوفيكوف إلى أن النظام السوري لم يخول الجانب التركي بتحديد مصير النظام.

وأضاف بأن قرارات الأمم المتحدة، لم تمنح تركيا مثل هذه الصلاحية.

وزعم البرلماني الروسي أن القيادة التركية تحاول حالياً الحصول على احتكار حق التدخل في الشؤون السياسية الداخلية لسوريا.

وحمل البرلماني أردوغان مسؤولية “البدء بشكل عشوائي في إملاء إرادته على الدول الأخرى. مثل هذه الأعمال غير مقبولة على الإطلاق”.

وفي وقت سابق من السبت, دعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، إلى التنحي جانبًا في المواجهة بين تركيا وقوات الأسد.

وقال أردوغان، إنه طلب من بوتين خلال الاتصال الهاتفي بينهما أن يبتعد من أمام تركيا لتكون وجهًا لوجه أمام النظام السوري.

وبحسب أردوغان, فإن روسيا لا تؤكد له استعدادها للانسحاب، مشيرًا إلى أنه لا يعرف مصلحة روسيا في سوريا.

اقرأ أيضاً: الرائد جميل الصالح يشيد بدور تركيا في إدلب.. وهذا ما دعا العالم لسماعه ومشاهدته!

وجاءت تصريحات أردوغان بعد مقـ.تل 33 جندياً بقـ.صف لقوات الأسد على تجمع تركي في ريف إدلب.

وتشهد مناطق إدلب معـ.ارك بين فصائل المعارضة والنظام في محاولة لاستعادة السيطرة على بلدات وقرى بجبل الزاوية ومنع تقدم النظام.

انشر الموضوع

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك