الأمم المتحدة تحذّر من فيضانٍ كارثيٍّ في سوريا

الاخبار بشكل سريع

للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك اضغط هنا
 

كلنا شركاء: رصد
أطلقت الأمم المتحدة تحذيراً من حدوث فيضان كارثي في سوريا عند سد الفرات المعرض للخطر في مدينة الطبقة الواقعة على بعد 40 كيلومتراً عن مدينة الرقة التي يسيطر عليها تنظيم داعش.
وأشار تقريرٌ للأمم المتحدة أمس الأربعاء، إلى ارتفاع منسوب مياه النهر حوالي عشرة أمتار منذ 24 يناير كانون الثاني/ يناير الماضي لأسباب عديدة من بينها سقوط الأمطار الغزيرة والثلوج الكثيفة، إضافة لفتح التنظيم ثلاث بوابات للسد مما غمر المناطق الواقعة على ضفتي النهر باتجاه المصب بالمياه وذلك بحسب ما أفاد به تقرير للأمم المتحدة، بحسب وكالة “رويترز”.
وأشار التقرير إلى أنه “وفقاً للخبراء المحليين فإن أي ارتفاع آخر في منسوب المياه سيغمر قطاعات ضخمة من الأراضي الزراعية على طول النهر وقد يضر بسد الطبقة الأمر الذي ستكون له تداعيات إنسانية كارثية في كل المناطق ناحية المصب.”
علماً أن أضراراً لحقت بالفعل بمدخل السد نتيجة الضربات الجوية للتحالف بقيادة الولايات المتحدة، بحسب المصدر.
ولفت التقرير إلى أنه “على سبيل المثال أضرت ضربات جوية على ريف الرقة الغربي يوم 16 كانون الثاني/ يناير 2017 بمدخل سد الفرات مما قد يؤدي إلى فيضان واسع النطاق بالرقة وحتى دير الزور إذا لحقت به أضرار أخرى.”
وذكرت تقارير سابقة أن “داعش” زرع ألغاماً في محطات ضخ المياه على نهر الفرات مما يعيق ضخ المياه ويلجأ السكان إلى مياه غير معالجة من نهر الفرات”.



المصدر: الأمم المتحدة تحذّر من فيضانٍ كارثيٍّ في سوريا

ما هو تعليقك أنت؟
انشر الموضوع

اعلام فوري بالاخبار الجديدة .. ضع بريدك